U3F1ZWV6ZTQ3MjY3NTkxODcwX0FjdGl2YXRpb241MzU0NzY1OTk2OTQ=
recent
آخر معلومة

ليونيل ميسي اللاعب المتكامل

 

ميسي اللاعب المطلق

منذ أول كرة ذهبية  له في مسابقة كرة القدم،  لم يتوقف  ليونيل ميسي عن تجديد نفسه باستمرار.فهو محرك  الفريق واللاعب الحاسم،  بذكائه ، وبراعته الفنية، وكفاءته، التي تجاوزت كل  حدود. 
لا يوجد لاعب يبلغ من العمر 32  عاما، ما زال يتمتع بالقدرات التي كانت لديه لما كان في سن 22 عاما،  و قد قال  الكابتن السابق  لبرشلونة  كارليس بويول : "ليو هو أفضل لاعب كرة في التاريخ، وأحد أعظم المنافسين الذين عرفتهم،  لكن أكثر ما أحبه في هذا النجم هو تطوره، لقد نضج كثيرا، ويتمتع بصفات القائد. هو هو أيضا شخص يحترم كرة القدم، لكن، قبل كل شيء، تمكن من إتقان جميع  فنون اللعبة، وهذا يجعله فريدا  من نوعه، إنه كل شيء.
للتذكير فكارليس بويول هوأسطورة كتالونية، بطل العالم مع المنتخب الإسباني، خاض 593 مباراة للنادي الكاتالاني  بين عامي 1999 و  2014. 
من جيل 2009، الذي دربه بيب غوارديولا، جيل تشافي وأندريس إنيستا، لم يتبقى اليوم إلا جيرارد بيكي، سيرجيو بوسكيتس، وطبعا ليونيل ميسي.
  بعد رحيل غوارديولا،  تعاقب أربعة مدربين  على تدريب البارساتيتو فيلانوفا(2012/2013)، وجيراردو مارتينو  (2013/2014) ولويس إنريكه (2014/2017)، و إرنستو فالفيردي ما زال حتى اليوم. كل واحد أضاف لمسته الخاصة في الحصول على الكرة حتى لا تضطر إلى إسترجاعها، مضاعفة التمريرات لخلق التفوق العددي، التحرك إلى الأمام و التكتل، و الضغط بمجرد  فقدان الكرة.
 وعلى مر السنين، رأى ميسي كل  انواع المهاجمين المختلفين، الذين مروا من الفريق؛ مثل صامويل ايتو، ثييري هنري، بيدرو، زلاتان إبراهيموفيتش، ديفيد فييا ، أليكسيس سانشيز، نيمار، لويس سواريز والآن عثمان ديمبيلي وأنطوان غريزمان؛ دون الحديث عن لاعبي وسط الميدان و الأظهرة، الذين يدخلون في خيارات و تكتيكات فالفيردي منذ عام 2017.
اضطر ليونيل ميسي  إلى التكيف مع كل المدربين  ، وسعى الى تغيير مركزه حسب نهج كل مدرب،  فتجده  ، متوسط ميدان، جناح ، رأس حربة، ممرر، صانع ألعاب: إنه يفعل كل شيئ.
كانت الخطوة الأهم في تطوره، عندما قام غوارديولا بوضعه كرقم تسعة، على بعد بضعة أمتار تحت مركز رأس الحربة.
وكانت الخطة بأن تجعل من الصعب التنبؤ بما يحدث، بتقريب ميسي  من منطقة العمليات قصد إنهاء الهجمات.



ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة